ما هي شروط صلح الحديبية

تطلق عبارة صلح الحديبية على الاتفاق الموقع بين المسلمين بزعامة النبي محمد عليه الصلاة والسلام وبين مشركي قبيلة قريش، وذلك في السنة السادسة للهجرة الموافق لسنة 627 ميلادية، وقد سمي بالحديبية نظرا لتوقيعه في مكان يسمى الحديبية.

وقد جاء توقيع هذا الاتفاق عقب مفاوضات بين النبي محمد ومشركي قبيلة قريش، انتهت بتوقيع اتفاق مكتوب يتضمن عدة شروط يجب على الأطراف الموقعة عليه الالتزام بها خلال مدة زمنية حددت في عشر سنوات .

وانطلاقا من التعريف السابق يتضح أن الصلح هو عبارة عن اتفاقية سلام بين المسلمين ومشركي قريش. فما هي شروط صلح الحديبية الذي كان له فضل كبير على المسلمين فيما بعد ؟

 

ما هي شروط صلح الحديبية ؟

تضمن صلح الحديبية الموقع في السنة السادسة للهجرة مجموعة من الشروط، وهي :

  • توقف الحرب لمدة عشر سنوات بين الطرفين، وإحلال الأمن والسلام بينهما.
  • رد المسلمين لمن يأتيهم من المشركين محاولا اعتناق الإسلام دون إذن ولي أمره.
  • عدم رد المشركين لكل مسلم من أصحاب النبي يأتيهم مرتدا عن الإسلام.
  • عدم دخول النبي والمسلمين لمكة خلال تلك السنة، والرجوع حتى السنة المقبلة، حيث ستسمح لهم قريش بعدها بأداء العمرة، شرط القدوم بدون سلاح.
  • توسيع الاتفاق ليشمل القبائل الأخرى ، حيث يمكن لكل قبيلة أرادت الانضمام إليه الاختيار بين أحد الطرفين من المسلمين والمشركين.
  • عدم السرقة أو الغدر بين الطرفين وايقاف الحرب الكلامية التي قد تؤدي إلى انهيار الصلح.

 

أسباب صلح الحديبية

تعود أسباب صلح الحديبية إلى رغبة النبي وقريش في تجنب المواجهة العسكرية بينهما، حيث أخبر النبي رسل قريش الذين كانوا يتوافدون عليه بعد علم قريش بنبأ خروجه هو وأصحابه نحو مكة، أن غرضهم الأساسي من الخروج هو الرغبة في أداء العمرة وليس الحرب.

وقد أدى هذا الأمر إلى اختلاف الآراء بين زعماء قريش، الذين حاولوا تجنب الحرب مع المسلمين بعد إدراكهم لقوتهم وعزمهم على تحقيق غايتهم، وبعد مفاوضات طويلة مع النبي صلى الله عليهم وسلم، التجأ الطرفان إلى توقيع صلح الحديبية.