صفات محمد الفاتح

يعد السلطان محمد الفاتح من أقوى السلاطين الذي تولوا حكم الدولة العثمانية، والذين تم تخليد أسمائهم في كتب التاريخ الإسلامي، كما أصبح قدوة لمن بعده، وذلك بسبب عظمته وصفاته وأخلاقه الحميدة. فما هي صفات محمد الفاتح ؟ هذا ما ستعرفة اليوم علي موسوعة الفائدة ويب.

 

Advertisement / أعلانات

من هو السلطان محمد الفاتح ؟

محمد الفاتح هو السلطان السابع للدولة العثمانية التي تأسست سنة 1300 م، وقد اعتلى عرش الدولة سنة 1451 م، بعد وفاة والده السلطان مراد الثاني، واستطاع بعد سنتين فقط من توليه الحكم أن يحقق أعظم إنجاز في تاريخ المسلمين، ألا وهو القضاء على الامبراطورية البيزنطية وفتح عاصمتها القسطنطينية.

ولم يكن هذا الإنجاز العظيم ليتحقق لولا ذكاء وأخلاق وصفات محمد الفاتح الحميدة، التي اتصف بها بفضل التربية التي تلقاها من والده ومن كبار العلماء الربانيين مثل الشيخ آق شمس الدين.

 

صفات محمد الفاتح

Advertisement / أعلانات

عاشت الدولة العثمانية أزهى عصورها في فترة حكم السلطان محمد بن مراد الثاني الملقب بالفاتح، فقد عرف عن هذا السلطان العظيم محبته للعلم والعلماء، حيث تنقل المصادر التاريخية أنه كان حذقا حاد الذكاء، ذا ميول نحو التاريخ والآداب، فقد كان هذا السلطان ذا معرفة كبيرة بالتاريخ وسير العظماء والملوك من المسلمين وغير المسلمين، كما عرف بـ إجادته للعديد من اللغات كـ العربية والفارسية واللاتينية والسلافية.

ومن صفات محمد الفاتح الحميدة أيضا محبته للعلماء وعطفه عليهم وإحسانه إليهم، حيث كان يراسل العلماء في العالم الإسلامي ويهتم بهم، كما جلب بعضهم إلى عاصمته و أحاطهم برعايته كـ الشيخ علي القوشجي، والفاضل الطوسي والكوراني وغيرهم من علماء الاسلام.

إضافة إلى ذلك؛ عرف محمد الفاتح بالصرامة والعدل، فقد كان عصره من أكثر العصور استقرارا بسبب إشرافه على أمور الدولة بنفسه وعدله الكبير، فقد عين للأرامل والأيتام نفقة وكسوة تكفيهم لكل سنة، كما كان يقوم بعزل ومحاسبة ولاته على الأقاليم إذا ثبت فسادهم.

وتمتلئ كتب التاريخ بالعديد من صفات محمد الفاتح، التي تعد انجازاته شاهدة عليها كـ شجاعته المنقطعة النظير التي تجلت في تزعمه لجيوش الدولة في أغلب الحروب والمعارك ضد خصومها، حيث قاد وتزعم فتح مدينة القسطنطينية وفتح العديد من دول البلقان.

وإلى جانب ذلك؛ ورث السلطان محمد الفاتح عن أبيه الجلد والصبر على المكاره، وعدم اليأس.

وختاما يجب التأكيد على أن المهارات القيادية في الميدان السياسي والعسكري، ليست هي صفات محمد الفاتح الوحيدة، فقد عرف عنه أيضا محبته للفنون وإجادته للعزف على الآلات الموسيقية ونظم الشعر.

Advertisement / أعلانات

مواضيع ذات صلة